jolies-princess

اهلا بكم في موقع احلى اميرات
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 هذه قصة مسرحية عرضت في رمضان على منتدى ماجد***فعلا رائعة**

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
la jolie princess
Admin
avatar

المساهمات : 93
تاريخ التسجيل : 14/10/2007
العمر : 24
الموقع : www.jolie-soeur.skyblog.com

مُساهمةموضوع: هذه قصة مسرحية عرضت في رمضان على منتدى ماجد***فعلا رائعة**   السبت أكتوبر 27, 2007 8:17 am

في يوم من الأيام ولدت بنتان في نفس الوقت الأولى ابنة الملك و الملكة و الثانية بنت فقيران و عندما تنظر اليهما تضن أنهما توأمان الا في لون الشعر و بعد عشرة سنوات مات الملك فتولت الملكة الحكم و افتتحت منجما للذهب اعانة لشعبها و كان لها وزير شري. كان الوزير يخطط لينال العرش فكان يتقرب من الملكة مفتعلا اهتماما بالغا بها وبأبنتها ولكنه خطط بأن يأخذ الاميرة الى منجم الذهب ويفتعل هناك قنبلة صغيرة بالحائط ليسقط اجزاء من الحائط على الاميرة وتموت ..وكل هذا على انه قضاء وقدر..ولكنه ينتظر الوقت المناسب..ويتمناه بسرعة..وما حدث في اليوم التالي قررت الملكة ان تستقبل امير البلاد الاخر متفائلة بأنه وابنته سيعجبو ببعض ويقبلو الزواج لانها ارادت ان تطمئن على مستقبل بلدها في ظل ابنتها والامير الذي تحلم بأن يصبحو ملكة وملك بالمستقبل القريب..فعرف الوزير الشرير طبعا بالمهمة..ووجدها فرصة بأن دخل على الاميرة بالصباح الباكر واخبرها بما سيحصل ذلك اليوم لم ترد الأميرة الزواج فقالت للوزير " أنجدني" ففرح الوزير كثيرا لانه سيخطط لموت الأميرة بسهولة فألبسها ملابس عادية واخذها من الباب الخلفي قائلا لها" سأخفيك اليوم فقط كي لا ترين الامير وسعيدكِ غدا صباحا" ففرحت الأميرة وقالت "لكن الى اين" فقال لها الوزير الشرير"الى المنجم" ولمعت عيناه الشريرتان لمعانا شديدا..وهناك ترك الاميرة بحجة انه يجب ان لا يغيب عن القصر كي لا يشكو به..وقفل المنجم على الأميرة بحجة كي لا يشكو بوجودها هناك..وودعها بنظرة خبيثة..لم تفهمها حينها الأميرة ولكن لفطرتها احست بخوف شديد منه.. والان اعود بكم الى القصر هناك دخلت وصيفة الأميرة التي تحبها حبا جما ولم تجد الأميرة فشكت وبحثت في كل مكان وما جعلها تشك بأن الأميرة لا تستغني عن قطتها ابدا فلماذا القطة موجودة والأميرة غير موجودة ..وكانت الوصيفة لا تحب الوزير وتحس بأنه شرير جدا وكانت تشك بأن له يد في موت الملك...وهي تبحث عن الأميرة ولم تجدها فلم تشئ ان تخبر الملكة وهي تعرف بأن الأمير سيأتي للبلاد خصيصا لرؤيتها..ووقع عينها على الوزير الشرير وهو في سعادة بالغة برغم انه اخبرته عن ضياع الأميرة وعدم تواجدها في اي ركن من اركان القصر..فعرت بأن له يد وراء اختفائها ..وهناك تذكرت الوصيفة أخاها الذي يقسم لها كل يوم بأنه يرى الاميرة بالبلاد وبملابس عادية والشئ المختلف الوحيد عن الاميرة فقط لون شعرها حيث ان الأميرة لون شعرها بني فاتح ولون شعر الاميرة الذي يراها احمر داكن.. فلجأت اليه واستعانت به للوصول الى الأنسانة التي تشبه الأميرة الى ابعد الدرجات ما عدى الشعر..وفعلا صعقت حين رأتها لشدة الشبه بينهم..وأقنعوها بأن تأتي الى القصر وشرحو لها الأمر وكيف ان ذلك فقط لكسب الوقت الى ان يجدو الأميرة الحقيقية...وهم بطريق العودة الى القصر..توقفت الوصيفة لشراء شعر بني فاتح يشبه شعر الأميرة..وهكذا نجحت خططتهم وحتى الملكة لم تتعرف عليها وصعق الوزير لرؤيتها واعجب الأمير بها رغم انها لم تحاول ان تتحدث كثيرا معه كي لا يفتضح امرها ..والشيء الوحيد الذي اشتغرب منها الملكة كيف ان القطة لا تريد ابنتها وضنت بأنها تغار من الأمير هههه...وهنا كانت دور الوصيفة كبير حيث انها واخها تبعو الوزير الذي أخطأ بأن انصرف فجأة فعرفو بأنه سيذهب ليرى كيف حربت الأميرة..وباغتوه حين وصل الى المنجم والقو به وفتحة الباب ووجدو الأميرة التي فرحت بهم كثيرا..وهناك نظر الوزير بدهشة الى الأميرة وأخطأ بأن نظر الى اعلى ففهمو خططته بعد ان تسمرت نظراتهم على قنبلة صغيرة في سقف المنجم..واخو الوصيفة مسك الوزير الشرير بشدة وعادو الى القصر..وكان الأمير بالغرفة الثانية مع الأميرة المزيفة..ففهمت الملكة كل ما حدث وابعدت الوزير بمساعدة قائد الجيش الخاص وأمرت بإستحمام الأميرة والباسها افضل اللباس..وذهبت الوصيفة الى الغرفة التي بها الأميرة المزيفة مع الأمير واستأذنت الأمير بأن على الأميرة ان تتركه لمدة نصف ساعة ..وعند مغادرة الأميرة المزيفة شكروها وأكرموها وجعلوها من ضيوف الشرف الدائمين بالقصر..وكرمت الوصيفة ايضا واخاها..ورجعت الأميرة الى الأمير اندهش الأمير الى لباقتها ورقتها واسلوبها المميز الذي لم يلحظه كثيرا قبلا..فأعتذرت الأميرة بلطف لأنها خجلت منه كثيرا بالبداية والان هي على سجيتها..وبالنسبة للوزير الشرير حكم عليه بالسجن المؤبد..والقنبلة الصغيرة التي كانت بالمنجم رفعت برفق ودمرت في مكان خالي..وفرحت القطة بأميرتها التي عادت اليها ..والجميع حضر زواج الأميرة والأمير بعد شهر واحد من هذا الحدث وكان اضخم حدث للبلدتين الجميلتين..وشكرا ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jolie-princess.1fr1.net
 
هذه قصة مسرحية عرضت في رمضان على منتدى ماجد***فعلا رائعة**
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
jolies-princess :: منتدى القصص و الروايات العالمية و المقترحة-
انتقل الى: